مهمتنا

دفع عجلة النمو الاقتصادي في المملكة العربية السعودية من خلال استثمارات تحويلية.

نبذة عنا

باتك هي الوحيدة بين الشركات المساهمة العامة المدرجة في سوق المال السعودي التي تتمتع بوضع مميز للاستثمار في مجال الخدمات اللوجستية والأمنية والقطاعات الاستراتيجية. تعظم أهمية وقيمة الشركة من خلال تحديد الشركات القيمة، وتسريع وتحويل وتحسين الممتلكات المتوفرة في أعمالنا. لدى الشركات التابعة لباتك قصص نجاح مميزة بالإضافة الى سجلات حافلة لسنوات طويلة، مما سيمكن الشركة لتصبح احدى المحركات الرئيسية لدفع عجلة النمو الاقتصادي في المملكة العربية السعودية من خلال الاستثمارات التحويلية.

يبحث النهج الشامل للشركة عن إمكانات النمو على المدى الطويل في مجال الخدمات اللوجستية المتخصصة والقطاعات الأمنية التي تزدهر بشكل أسرع من السوق ككل. هذه الأهداف تتلاءم مع رؤية السعودية 2030 فيما يتعلق بالاستفادة من موقع البلاد على مفترق طرق التجارة الدولية الهامة بين آسيا وأوروبا وأفريقيا، لتصبح مركزاً فريداً من نوعه للخدمات اللوجستية الإقليمية.

تستمد باتك قوتها من خبرات اثنتين من الشركات التابعة لها: شركة مبرد للخدمات اللوجستية،نقل وشركة أمنكو للخدمات الأمنية. تأسست مبرد للخدمات اللوجستية عام 1984م، و هي إحدى الشركات الرائدة في النقل والخدمات اللوجستية، وذات تاريخ غني يمتد نحو 30 عاما. يتركز نشاطها على النقل البري والخدمات اللوجستية وسلاسل النقل المبردة. أما أمنكو للخدمات الأمنية، فقد بنت اسمها كشركة رائدة في مجال النقل النقدي وخدماته عبر خدمة ما يزيد عن 25٪ من أجهزة الصراف الآلي السعودي، من خلال توظيف أسطول يضم 540 عربة مدرعة، ومكاتب موزعة في 17 مدينة في المملكة حيث ان الشركة تقدم خدماتها لأكثر من 250 نقطة تسليم. وبالإضافة إلى مجال النقل النقدي وخدماته، فإن أمنكو شركة رائدة في مجال الأمن الخاص في المملكة، منذ أن أصبحت أول وأقوى شركة مرخص لها بالعمل في مجال الحراسة الأمنية قبل ما يزيد عن 30 عاما.

تجمع استراتيجية الشركة بين خبرة عميقة بالصناعة والخبرة في السوق المحلية؛ ولديها المرونة لدعم جميع مراحل تطوير الشركات. ولها أفق واسع في مجال الاستثمار طويل الأجل؛ وتتماشى تماما مع المصالح الخاصة بإدارة محفظة الشركات والمساهمين. من خلال الشراكة مع فرق الإدارة المتفوقة، تساعد باتك الشركات على صياغة استراتيجياتها، وتنفيذ هياكل التمويل المناسبة وتوظيف المديرين التنفيذيين الموهوبين.